وزير بريطاني سابق يطالب بلاده وواشنطن بوقف بيع الأسلحة للسعودية

السعودية
مُسند للأنباء - وكالات   [ الخميس, 08 نوفمبر, 2018 01:20:00 مساءً ]

طالب ديفيد ميليباند، رئيس لجنة الإنقاذ الدولية، وزير الخارجية البريطاني الأسبق، بلاده وواشنطن بوقف بيع الأسلحة للسعودية.
 
جاء ذلك في مقال لميليباند، نشرته شبكة "سي إن إن" الأمريكية بعنوان " السلام في اليمن يجب أن يكون ميراث جمال خاشقجي".
 
وقال ميليباند، إنه يتعين توسيع نطاق العقوبات على السعودية، والتي طالب بها الكونغرس الأمريكي، لتشمل الانتهاكات في اليمن.
 
واعتبر ميليباند مقتل خاشقجي "جريمة مروعة"، ورأى أن دعوة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، حول وقف إطلاق النار في اليمن ينبغي أن تتحول إلى مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي.
 
ودعا بريطانيا والولايات المتحدة إلى وقف بيع الأسلحة إلى السعودية، وضرورة اتخاذ خطوات بشأن إيصال المساعدات الإنسانية إلى المنطقة ودفع رواتب موظفي القطاع العام (باليمن).
 
ويعاني اليمن، منذ قرابة 4 سنوات، من حرب بين القوات الحكومية المدعومة من التحالف العربي من جهة والحوثيين الذين يسيطرون على محافظات بينها صنعاء منذ 2014، من جهة أخرى.
 
وخلفت الحرب المستمرة أوضاعًا معيشية وصحية متردية للغاية، وبات معظم سكان اليمن بحاجة إلى مساعدات إنسانية.
 
ودعا وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الثلاثاء قبل الماضي، في بيان، إلى وقف جميع الأعمال القتالية في اليمن.
 
وأكد بومبيو، على ضرورة وقف القتال المستمر في اليمن منذ عام 2014، والشروع بمفاوضات لتحقيق السلام في البلاد.
 
وشدد على ضرورة بدء مفاوضات مستقلة في بلد ثالث خلال نوفمبر/ تشرين الثاني (الجاري)، تحت رعاية أممية.
 
وقتل الإعلامي السعودي جمال خاشقجي، في قنصلية بلاده بإسطنبول، مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.
 
واعترفت الرياض بعد 18 يومًا بمقتله وتورط أشخاص من دوائر الحكم في الجريمة، من دون الكشف عن مصير الجثمان أو تسليم المتهمين للمثول أمام القضاء التركي. 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات