منظمة دولية تدعو لوضع حدٍ لجرائم الحوثيين بحق المدنيين في اليمن

مليشيا الحوثي
مُسند للأنباء - متابعات   [ الخميس, 20 سبتمبر, 2018 10:35:00 مساءً ]

دعت منظمة رايتس رادار لحقوق الإنسان، اليوم الخميس، إلى وضع حدٍ للانتهاكات التي تطال المدنيين المختطفين من قبل مليشيات الحوثي الانقلابية في اليمن.
 
وقالت المنظمة ومقرها هولندا في بيانا تغريدات على حسابها في تويتر، إن المسلحين الحوثيين، أعدموا المعلم محمد هبيت البالغ من العمر 47 سنة- بالرصاص أثناء مروره بدراجته النارية في مناطق سيطرتهم جنوب مدينة حيس جنوب الحديدة الاثنين الماضي.
 
وادانت المنظمة جريمة استهداف المعلم، هيبت، معتبرة ذلك، انتهاكاً صارخاً للقانون الإنساني الدولي.
 
وفي سياق متصل أفادت رايتس رادار، أنها علمت من مصادر محلية في مديرية القناوص شمال الحديدة أن المواطن محمد أبكر مهدلي من قرية دير عبدالله تعرض للتعذيب الشديد أثناء اختطافه من قبل مليشيات الحوثي.
 
وأوضحت أن مهدلي نجا من الموت على يد الحوثيين، بعد فراره لكنه يعيش حاليا في وضعٍ صحي سيء.
 
ويشهد اليمن، منذ نحو أربعة أعوام، حربا بين القوات الحكومية والحوثيين، المسيطرين على محافظات، بينها صنعاء منذ عام 2014.وخلفت الحرب أوضاعا معيشية وصحية متردية للغاية، وبات معظم سكان البلاد بحاجة إلى مساعدات إنسانية.
 




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات