الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي يفتي في شأن قتال الانقلابيين في اليمن

مبنى رابطة العالم الاسلامي
مُسند للأنباء - متابعات خاصة   [ الأحد, 09 أبريل, 2017 02:33:00 صباحاً ]

أفتى الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، أمس السبت، أن قتال الانقلابيين في اليمن يعد من "الجهاد الشرعي" مشيراً إلى أن عملاء إيران في اليمن يحاولون تغير بيئة التعايش في اليمن، ويأججون الطائفية من خلال استدعاء "الأحقاد"  والوقائع التأريخية.
 
 وقال الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، الامين العام لرابطة العالم الاسلامي وعضو هيئة كبار العلماء في السعودية، إن الحوثي استطاع تمرير مشروعه الطائفي عن طريق الانقلاب "بعد أن انسلخ من ثوابته ووطنيته وعروبته"، مؤكداً أن مواجهة هذ المشروع الطائفي للانقلابيين (الحوثيين) يعد "جهاداً شرعياً" لتوقي خطره الطائفي.
 
 واشار العيسي، أن مشروع الحوثي كان يراد له تفتت للحمة التأريخية بين اليمنيين عن طريق احداث تغيير سياسي ديمغرافي في التركيبة الاجتماعية للمجتمع اليمني، وبين العيسي أن اليمن خلال تأريخية لم يشهد أبداً أي صراعات طائفية، مشدداً على ضرورة مواجهة الانقلابيين للحد من مخاطر "المجازفات الخاسرة" ذات الدوافع الطائفية.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات